4/18/2018

أهالي الخرج يشيعون الطفلة "ترف" ضحية العاملة الإثيوبية



شيّعت جموع غفيرة من أهالي محافظة الخرج الطفلة "ترف"، ضحية الخادمة الإثيوبية، إلى المقبرة، بعد أن أديت الصلاة عليها عصر أمس، في جامع الملك عبدالعزيز.

وكانت أسرة ترف اتهمت العاملة الإثيوبية بالاعتداء على الطفلة البالغة من العمر عاماً ونصف العام، وذلك بإدخالها في حاوية صغيرة للملابس وتغطيتها ببطانية وقطعة قماش، ما أدى إلى حدوث نزيف في المخ ودخولها في غيبوبة، نقلت على إثرها إلى مستشفى الملك خالد بالخرج ثم إلى مدينة الملك سعود الطبية بالرياض إلى أن توفيت فجر الأحد الماضي.

ولا تزال الأجهزة الأمنية تواصل تحقيقاتها مع العاملة المنزلية؛ حيث تمسّك والد الطفلة بشكواه وتأكيده أنها ليست المرة الأولى التي تتعمد العاملة إيذاء ابنته، متهماً إياها بارتكاب الجريمة الأخيرة بحق "ترف".