4/29/2018

الرئيس الفلبيني يقرر سحب جميع العمالة بالكويت ويدعوهم لمغادرتها فورا


قرر الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي سحب جميع العمالة الفلبينية بالكويت، داعيا جميع مواطنيه المقيمين فيها إلى العودة إلى وطنهم فورا.

تأتي تلك الخطوة التصعيدية كاستمرار للأزمة التي تشهدها البلدان على خلفية قرار الكويت طرد السفير الفلبيني واستدعاء سفيرها من مانيلا للتشاور.

وقال دوتيرتي في خطاب ألقاه أمام الجالية الفلبينية في سنغافورة خلال مشاركته في قمة "رابطة دول جنوب شرق آسيا (أسيان)"، إنه يشعر أن الكويتيين لا يحبون الفلبينيين ويشعرون أنهم أصبحوا عبئا عليهم، ولذلك قرر سحبهم، قائلا إنه لا يريد من الكويتيين سوى معاملة أبناء وطنه معاملة تليق بالبشر.

من جانبه، أوضح السفير الفلبيني لدى الكويت ريناتو بيدرو أوفيلا الذي سيغادر الكويت صباح الأربعاء المقبل أن السفارة تنتظر ورود القرار الرسمي من وزارة خارجيتها بعد عودة الرئيس من زيارته لسنغافورة.

وقال إنه يعتقد أن مغادرة جميع الفلبينيين من الكويت أمر صعب التطبيق، حيث يرتبطون بعقود عمل هنا، والأمر ليس سهلاً.

في المقابل، أكد نائب وزير الخارجية خالد الجار الله أن يفضل التريث في التعليق على تصريحات الرئيس الفلبيني، مشيرا إلى أن وزارته في انتظار البيان الرسمي الذي سيصدر عن الجانب الفلبيني اليوم.