5/11/2018

إندونيسيا تجلي سكاناً وتغلق مطاراً بعد ثوران بركان في جاوة




أمرت السلطات الإندونيسية الأشخاص الذين يعيشون قرب بركان في جاوة، أن يتركوا منازلهم اليوم (الجمعة)، وأغلقت مدينة كبرى مطارها بعد أن بدأت قمة البركان على ارتفاع 5500 متر تنفث بخاراً ورماداً بركانياً.

وبركان جبل ميرابي في جزيرة جاوة المكتظة بالسكان، هو واحد من أنشط البراكين في البلاد، وتسببت سلسلة من الثورات في 2010 في مقتل أكثر من 350 شخصاً.

وأفاد سوتوبو بورو نجروهو، المتحدث باسم وكالة مواجهة الكوارث، بأن الوكالة طلبت من السكان الذين يعيشون على مسافة خمسة كيلومترات من البركان الانتقال إلى ملاجئ.

وذكر أن 120 كانوا يتسلقون الجبل انتقلوا إلى مكان آمن.

وأوضحت وكالة الطيران الحكومية في بيان، أن المطار في مدينة يوجياكارتا، أقرب مدينة كبيرة للبركان، أُثغلق بسبب خطر الرماد البركاني.