7/10/2018

سهرة في استراحة بين 3 أصدقاء تنتهي بنزيف في الدماغ ومحاولة نحر



انتهت جلسة بين 3 أصدقاء في استراحة شمال محافظة الطائف، إلى خلافٍ تطور إلى مضاربة دامية، نتج عنها تعاون اثنين منهم في الاعتداء بالضرب والسحل على الثالث، وإصابته إصابات بليغة.

وقام اثنان من الأصدقاء الثلاثة، وفقًا لـ "سبق". بربط عنق صديقهما بسلك ونكّلا به، محاولين نحره بآلة حادة، وقيداه بحبل مع قدميه، وسحلاه لخارج الاستراحة ورمياه بالشارع العام، حتى تم إنقاذه ونُقل للمستشفى، وما زال يخضع للعلاج هناك، فيما هرب الجانيان من الموقع.

وكان المجني عليه قد رافق اثنين من أصدقائه، أحدهما قريب له، لإحدى الاستراحات شمال الطائف كعادتهم ليلًا، فدبّ بينهم خلاف نتج عنه اعتداء، تمثل في إصابات شديدة ونزيف في الدماغ، وسقوط ‏أسنانه الأمامية كاملةً، وإصابة أشبه بالنحر في رقبته، وأجريت له عملية 26 ‏غرزة من الأمام، و12 غرزة من الخلف.

وأبلغ شاهد عيان الشرطة، بعد أن هرب الجانيان في سيارة أخذتهما من الموقع، فحضر إسعاف الهلال الأحمر ونقل الضحية لمستشفى الأمير سلطان العسكري بالحوية شمال المحافظة، ومنه نُقل لمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف، حيث لا يزال منوّماً فيه.

وتُكثف الجهات الأمنية بمحافظة الطائف جهودها لمُتابعة الجانيين، من ‏خلال ‏فرق البحث الجنائي، فيما أفادت مصادر بأن أحد الجانيين قُبض ‏عليه، ‏ويجري توقيفه تمهيدًا للقبض على الآخر‎.