7/07/2018

ضحية جديدة للعبة إلكترونية.. طفلة تشنق نفسها في المدينة المنورة



شهدت المدينة المنورة، امس (الجمعة)، سقوط ضحية جديدة للعبة إلكترونية، بعد انتحار طفلة تبلغ من العمر 13 عاما، بشنق نفسها.

وكشفت مصادر أن الطفلة الضحية الجديدة تسكن في إحدى القرى المجاورة للمدينة المنورة، وقامت بشنق نفسها ضمن خطوات لعبة إلكترونية، حسب معلومات أولية؛ فيما باشرت الجهات المعنية الحادث.

يُذكر أن هذه هي حالة الانتحار الثانية التي تشهدها المملكة خلال أيام؛ بعد أن سبق وانتحر طفل في منطقة عسير عقب مغافلته أسرته، وقيامه بشنق نفسه بحبل في ستارة ‏غرفته، في أبها.‏