4/15/2018

مصادر تكشف عن تفاصيل مطاردة عسكرية وقعت بين الجيشين الروسي والبريطاني في البحر المتوسط



تعرّضت غواصة بريطانية لمطاردة درامية مع غواصات وسفن حربية روسية، تحت سطح مياه البحر المتوسط، في الوقت الذي كانت تجري فيه رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مشاوراتها، الأسبوع الماضي، حول ما إذا كانت ستشن ضربات ضد سوريا.

وذكرت مصادر عسكرية، وفق ما نشرته صحيفة "ذا صنداي تايمز"، أن المطاردة التي كانت من نوعية "القط والفأر"، تعرضت لها الغواصة "HMS Astute" التابعة للبحرية الملكية البريطانية والمسلحة بصواريخ كروز، من جانب غواصات روسية يطلق عليها اسم "الثقب الأسود"؛ لصوت محركاتها الهادئ.

وأوضحت المصادر أن فرقاطتين روسيتين ومعهما طائرة مضادة للغواصات كانوا يبحثون عن الغواصة البريطانية أثناء مناورتها لوضع صواريخ "توماهوك" في مكان يسمح لها بقصف أهداف عسكرية سورية، مبينة أن الغواصة البريطانية نجحت في تجنب الكشف عن مسارها، حتى تمكنت من الوصول إلى وجهتها المستهدفة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق