8/14/2018

تفاصيل وفاة الشابين العمانيين اللذين غرقا أثناء محاولتهما إنقاذ فتاتين سعوديتين بصلالة



روى ابن عم الشابين العمانيين اللذين لقيا حتفهما غرقاً في وادي "دربات" بصلالة، أثناء محاولتهما إنقاذ فتاتين سعوديتين من الغرق الأسبوع الماضي، تفاصيل وملابسات الحادثة.

وقال إن المتوفيين طارق بن سالم الناصري وحميّر سعيد الناصري، يعمل بجهاز الشرطة، كانا في رحلة إلى صلالة، وبينما كانا يرتشفان القهوة مع بعض الأقارب والأصدقاء، شاهدوا استغاثة والدة فتاتين سعوديتين 21 و22 عاماً، طالبة النجدة لإنقاذ ابنتيها من الغرق في الوادي، بعد أن سقطتا أثناء قيامهما بالتصوير.




وأضاف بحسب "العربية": "حينها هرع الشباب الأربعة لإنقاذ الفتاتين، لكن القضاء سبق، فتوفي اثنان منهم، فطبيعة بيئة الموقع تغيرت بسبب الأمطار، وكانت الأرض غير ثابتة وفيها انزلاقات"، مشيراً إلى أنه تم إبلاغ الدفاع المدني الذي حضر خلال ثلث ساعة، على الرغم من وعورة الموقع وصعوبة الوصول إليه، ولكن كانا قد فارقا الحياة.

وتم انتشال جثتيهما يوم الخميس، ونقلتا إلى مستشفى السلطان قابوس، وكانت هناك إجراءات طبية لحين التمكن من نقلهما بالطيران إلى مطار مسقط، ومنه إلى قريتهما التي تسمى "العيشي"، وتم نقلهما يوم الجمعة والصلاة عليهما فجر يوم أول أمس السبت.