9/06/2018

إتلاف 2120 مادة تبغ وإغلاق عدد من نقاط البيع في الطائف




أتلفت اللجنه الوطنية المشتركة لمكافحة التدخين بالطائف التي وجه بها وزير الصحة، أكثر من 2120 مادة مخالفة في نقاط بيع التبغ بمشتقاته منذ أن بدأت أعمالها قبل عدة أيام بمشاركة أمانة الطائف وفرع التجارة والدوريات الأمنية.

وكان محافظ الطائف سعد بن مقبل الميموني قد وافق مطلع الأسبوع الماضي على تشكيل اللجنة، حيث دشن مدير صحة الطائف صالح بن سعد المونس انطلاق الحملة مطلع الأسبوع الحالي، والتي بدأت أعمالها بزيارة مرافق الصحة المختلفة ورصد مخالفات التدخين داخل المنشآت الحكومية، وفرض الغرامات الإلكترونية المباشرة على المخالفين والتي نص النظام على أنه يُ حظر التدخين داخل المرافق الحكومية بما يعادل ١٥ متر، ويعاقب النظام المخالف بغرامة مالية قدرها ٢٠٠ ریال إلكترونيا على سجله المدني.

هذا وقد زارت اللجنة المشتركة كافة مرافق الصحة وأوكلت في الوقت نفسه مراقبة النظام وتطبيقه للأمن داخل
المرافق، مع تكثيف زيارات اللجنة لكافة الجهات الحكومية.

من جهة أخرى، نفذت اللجنة جولات تفتيشية على نقاط البيع للتبغ والشيش والمعسلات بأنواعها وأتلفت أكثر من 2000 مادة، كما فرضت غرامات مالية تقدر بـ 100 ً ألف في الأيام الأولى للحملة، وأغلقت عددا من المحلات.
وتعمل اللجنة على مراقبة نقاط البيع وتطبيق الأنظمة في هذا الشأن، والتي تمنع بيع السجائر بشكل مفرق، كما تمنع بيع الجراك والمعسل المخلوط محليا وبالوزن، وكذلك تمنع وجود إعلانات ترويجية أو تشجيعية، وكذلك تمنع احتواء المحل على ملصقات أو أضواء جذب وترغيب، وتفرض وجود ملصقات تحذيرية بأمراض التدخين، وعدة اشتراطات أخرى تراقبها اللجنة.

وأكد لـ "عكاظ" عبدالهادي الربيعي المتحدث الرسمي لصحة الطائف، أن اللجنة لن تتهاون في تطبيق الأنظمة مباشرة وإلكترونيا، وفرض الغرامات مباشره وفق النظام.

وأوضح أن اللجنة تضم في عضويتها مدير مكافحة التدخين في صحة الطائف دخيل الله الثقفي، وفهد الشاعر من
أمانة الطائف، وسامي الحارثي من وزارة التجارة، والرائد طارق الثقفي من الدوريات الأمنية، يساندهم فريق فني وأمني ورقابي ميدانيا.

وتستمر الحملة بشكل دوري في تكثيف الحملات على نقاط البيع وكذلك المرافق المنصوصة بحظر التدخين.