11/10/2018

فاجعة إنسانية جديدة لأسرة أردنية ابتلعتها السيول



تعرضت أسرة أردنية منكوبة لفاجعة تسببت فيها السيول التي اجتاحت البلاد، بعد أن فقدت أربعة من أبنائها بمحافظة مادبا جنوب العاصمة عمَّان.

ووفقاً لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية، فإن السيول الجارفة التي اجتاحت المحافظة أدت إلى مصرع 4 أفراد من أسرة واحدة، دون الكشف عن اسم العائلة.

وأوضح محافظ مادبا حسن القيام، أن رجال الإنقاذ وجدوا جثتين تعود إحداهما للأب والأخرى لابنته، بعد أن جرفتهما السيول بمنطقة مليح في لواء ذيبان التابع للمحافظة أمس الجمعة، كما عثر على إحدى بنات الأسرة نفسها في برك وادي الوالة في محافظة مادبا.

ولفت إلى أن رجال الدفاع المدني عثروا أيضاً على ابنتين للأسرة ذاتها داخل سيارة، إحداهما كانت متوفاة، فيما الأخرى طفلة تم إنقاذها وهي ترقد في العناية المركزة بمستشفى النديم الحكومي.

وأشار إلى أن البحث لا يزال جارياً عن فتاتين أخريين للأسرة نفسها، إضافة إلى شخص ثالث، هو أحد رعاة الأغنام في الوادي.

يذكر أن مناطق لواء ذيبان تعرضت لأمطار غزيرة بعد عصر الجمعة، مما أدى إلى تشكل سيول جارفة، تسببت في انهيارات بوادي الوالة وفيضان السد، وتسببت السيول في مـقـتـل نحو 11 شخصاً حتى الآن.

وكان 21 شخصاً لقوا حتفهم قبل أسبوعين، أغلبهم من الأطفال، عندما جرفت السيول حافلة مدرسية كانت في رحلة في منطقة البحر الميت، في أسوأ الكوارث الطبيعية في الأردن منذ عقود.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق