11/15/2018

سقوط جدار على مواطن بالمدينة.. وأبناؤه يتهمون طاقماً طبياً بالتسبب في وفـاته بعد تشخيص خاطئ



اتهم أبناء أحد المواطنين بالمدينة المنورة طاقماً طبياً بمستشفى الميقات بالتسبب في وفـاة والدهم، وذلك بعد تشخيص خاطئ لحالته عقب وصوله للمستشفى؛ حيث تعرّض لإصـابات بليغة؛ نتيجة سقوط جدار عليه، في حــادثة وقعت قبل 38 يوماً.

وأوضح ابن المواطن هليل سليم الجابري وفقاً لـ "الوطن"، أن جداراً سقط على والدهم لينقل بواسطة الهلال الأحمر لمستشفى الميقات؛ حيث كان يعاني انتفاخاً بالبطن ونزيفاً في المسالك البولية ورغبة بالاستفراغ وشرب الماء.

وأضاف الابن أن طبيب الطوارئ أخبرهم أن حالته مستقرة وأجرى له أشعة بواسطة الجهاز المتحرك، وبعد فترة وجيزة نقل لمستشفى الملك فهد في حالة حرجة مع عدم تأمين دمــ له إضافة لتعرضه لهبوط في ضغط الــدم، وفوجئوا بالطبيب يخبرهم بتوقف القلب؛ نتيجة كسر في الحوض ونزيف في البطن.

وأشار إلى أنهم تقدموا بشكوى وقت دخول والدهم إلى المستشفى، وشكوى أخرى يوم 24 سبتمبر الماضي بعد تأخر معاملتهم وطلبوا التحفظ على الطاقم الطبي، لتشكل لجنة للتحقيق في شكواهم وأخبروا بالتحفظ على الطاقم الطبي، مبيناً أن التباطؤ في التحقيق ترك أثراً نفسياً ومادياً على الأسرة.