11/02/2018

والد طالب أبها المعنف يكشف تفاصيل مثيرة عن الواقعة.. ويؤكد أنه لم يعلم بها إلا بعد انتشار الفيديو




كشف والد الطالب المعتدى عليه من قبل معلم بمدرسة في أبها عن تفاصيل جديدة ومثيرة عن الواقعة، مبيناً أنه لم يعلم بما تعرض له ابنه إلا بعد تداول الفيديو، وأن إدارة المدرسة نفسها لم تكن تعلم بما بدر من المعلم إلا بعد انتشار المقطع.

وأضاف أحمد الكعبي، وفقا "للوطن"، أنه لم يعلم بما حدث لابنه رغم أن الاعتداء كان في بداية الفصل الثاني من العام الدراسي الماضي، وأن ابنه لم يخبره بما حدث، مبيناً أن تعنيف المعلم لابنه كان بسبب ضحكه على نكتة حكاها زميل له في الفصل وضحك فيها الجميع لكن المعلم لم يعاقب إلا ابنه.

وأوضح الكعبي أن إدارة المدرسة تواصلت معه وعندما ذهب إلى المدرسة اعتذروا له، وأخبروه أنهم لم يعلموا بالواقعة إلا بعد انتشار المقطع، رغم أن المعلم -حسب قوله- معتاد على ممارسة تعنيف الطلاب، وسبق أن ضرب رأس طالب بالحائط.

وذكر مصدر أن هناك بعض المحاولات لإقناع ولي أمر الطالب بالتنازل عن القضية، والاكتفاء بترحيل المعلم، فيما كشف مصدر آخر أن المدرسة ليست ملتزمة بنسبة السعودة، وأن بها خلل في أسس ومعايير اختيار المعلمين.

وكانت لجنة تحقيق في الواقعة أوصت بإنهاء عقد المعلم، وتحويل القضية للجهات العدلية للفصل فيها، ثم ترحيله إلى خارج المملكة، كما أوصت بإحالة الطالب الذي صور المقطع إلى جهات الاختصاص.