12/14/2018

مصادر: النظام السوري يعتقل قادة المصالحة.. وأنباء عن تنفيذ إعدام جماعي ضدهم



أفادت مصادر سورية أن نظام بشار الأسد اعتقل بعض قادة المصالحة في دمشق وعدد من الأحياء الأخرى، ونفذ فيهم إعدامات جماعية داخل السجون.

وقالت المصادر إن القائد الميداني السابق في المعارضة السورية ورئيس مركز المصالحة بدمشق سمير الشحرور جرى اعتقاله من قِبل قوات الأسد وإعدامه داخل سجن صيدنايا العسكري.

وأضافت أن قائمة المعتقلين شملت القيادي وليد الرفاعي، وأبي محجوب شاويش، وعمار حيبا الذين عقدوا جلسات مصالحة مع النظام السوري وسط شكوك بتنفيذ إعدام جماعي بحقهم، لافتةً إلى أنه تم اعتقال نحو 30 ضابطاً وإيداعهم أحد السجون أيضاً.

وأشارت إلى أن حملة اعتقالات كبيرة شنّتها قوات النظام الشهر الماضي ضد ضباط الجيش بتهم تتعلق بتسهيل سيطرة فصائل المعارضة على الغوطة الشرقية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق