2/10/2019

طلق ناري يسكن قلب شاب.. وفريق طبي ينقذه



نجح فريق طبي بمستشفى الملك فهد العام بجدة، في إجراء عملية قلب مفتوح عاجلة بالغة الخطورة لمواطن مصاب بطلق ناري في البطين الأيمن للقلب؛ حيث تمكّن الطاقم الطبي من جرّاحي القلب والصدر بالمستشفى -بفضل الله- من استخراج رصاصة استقرت في البطين الأيمن للمواطن، في ساعة متأخرة من مساء الخميس الماضي.

وفي التفاصيل، استقبل قسم الطوارئ بالمستشفى مواطناً يبلغ من العمر 17 عاماً حضر بوساطة سيارة إسعاف تابعة لأحد المستشفيات الخاصة، تعرّض لطلق ناري في البطين الأيمن للقلب مع وجود نزيف شديد، وتم التعامل مع الحالة على الفور لدى وصول المصاب لقسم الطوارئ.

ونُقل المصاب مباشرة إلى غرفة العمليات لإجراء عملية قلب مفتوح بشكل عاجل واستخراج الرصاصة وسحب التجمع الدموي في غشاء التامور المحيط بالقلب وترقيع جدار البطين الأيمن، وتم وقف النزيف من الصدر بمشاركة الدكتور فواز ألطف؛ والدكتور محمد شفيق؛ جرّاحي القلب و الصدر، وتم إنقاذ المريض، بفضلٍ من الله، وما زال المريض بالعناية المركزة في حالة مستقرة خاضعاً للعناية والمتابعة الطبية اللازمة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق