2/15/2019

تفاصيل جديدة حول جريمة إطلاق شاب النار على عمه أمام محكمة جازان.. توزيع الإرث شرارة الخلاف



كشفت مصادر مطلعة عن تفاصيل جديدة حول واقعة إطلاق شاب النار على عمه الستيني، أمام المحكمة العامة بجازان، وذلك بعد عقد جلسة صلح بينهما.

وأوضحت المصادر، أن شرارة الخلاف بينهما كانت على توزيع تركة إرث، إذ طالب الشاب عمه بنصيب والده المتوفى، واتهمه بعدم إعطائه حقه، كما تطور الخلاف لاحقا إلى أمور أخرى بعيدة عن الإرث تتضمن سبًّا وقذفًا، ما نتج عنه عقد جلسة بينهما بالمحكمة، للتصالح وإقرار عدم التعرض.

وأشارت إلى أن العم وابن شقيقه حضرا جلسة الصلح بلجنة ذات البين، وعندما اقتربت لحظة التصالح، تذكر الشاب موقفا حدث بينه وبين عمه قبل 16 عاما عندما رفض الاعتراف به، ما دفعه لرفض التصالح، وخرج من المحكمة على الفور.

وبينت المصادر أن العم كان ينتظر حتى إنهاء محضر رفض الصلح، وذهب للوضوء، فيما خرج الشاب إلى مركبته وأخرج منها سلاحا ناريا وأطلق طلقتين على عمه فأصابه ببطنه، فيما باشرت الجهات الأمنية الحادث وأطاحت بالشاب الجاني، ونقلت فرق الهلال الأحمر العم المصاب إلى المستشفى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق