5/05/2019

بعد وفاة الممرضة الباكستانية.. مولودتها تفارق الحياة نتيجة خطأ طبي بالمدينة المنورة



توفيت مولودة الممرضة الباكستانية "سكينة يوسف" بعد ثلاثة أسابيع من وفاة والدتها نتيجة خطأ طبي بالمستشفى الخاص الذي تعمل فيه بالمدينة المنورة.


وكانت الطفلة منومة بالحضانة منذ ولادتها نتيجة إصابتها بالعمى ووفاتها دماغياً؛ إثر المضاعفات والنزيف الحاد الذي عانتها أثناء والدتها بسبب خضوعها لعمليتين جراحيتين في وقت واحد، ما أدى لوفاتها.

وأوضحت مصادر أن المستشفى أبلغ زوج الممرضة بأن مولودته توفيت في 21 أبريل الماضي، مبيناً وفقاً لصحيفة "الوطن" أنه طلب من الزوج سداد مبلغ 70 ألف ريال عبارة عن تكاليف العلاج والعمليات التي أجريت لزوجته، وإنهاء إجراءات وتسلم جثمان المولودة.

وأبان أن الزوج رفض استلام الجثمان لحين اكتمال تحقيقات الشؤون الصحية في الشكوى التي يتهم فيها المستشفى بالتسبب في وفاة زوجته، بسبب الإهمال وارتكاب خطأ طبي بعد إخضاعها لعملية قيصرية وعملية أخرى لاستئصال رحمها.

وكانت الشؤون الصحية بالمدينة المنورة تحفظت على ملف المريضة ومنعت الطاقم الطبي المتهم في قضية وفاة الممرضة الباكستانية من السفر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق