6/03/2019

شاهد.. كيف عاش الكولومبي منتحل صفة أمير سعودي برفاهية وبذخ.. ووجبة "لحم خنزير" كشفته



عقب الحكم عليه بالسجن لمدة 18 سنة ونصف السنة، من محكمة أمريكية، كشفت صحيفة بريطانية كيف عاش الكولومبي أنتوني غينياك ببذخ ورفاهية، بعد أن انتحل صفة أمير سعودي، وقام بالنصب والاحتيال على أفراد وشركات.

ونشرت "ديلي ميل" البريطانية صورا للمحتال، الذي تمكن بواسطة الخداع، من السكن في أماكن فخمة وارتدي الساعات الفاخرة، وقاد سيارة فيراري بلوحات دبلوماسية، اشتراها من موقع ePay، إضافة إلى استخدام عدد كبير من السيارات الأخرى الفارهة.

واستولى الرجل البالغ من العمر 47 عاما، على ما يقارب 8 ملايين دولار من مستثمرين، ورجال أعمال، على وعود صفقات شراكة، حيث أظهرت الصور كيف كان يتقلد أغلى المجوهرات ويسافر بطائرات ويخوت خاصة، كما كان يصدر هويات مزورة لأفراد حاشيته وحمايته.


وقُبض على المحتال عندما حاول الاحتيال والاستثمار في شراء فندق في ميامي الأمريكية، في مايو 2017، حيث تشكك مالكو الفندق فيه، وما فضحه أكثر أنه تناول لحم الخنزير، فتحققوا عنه فانكشف أمره وحكم عليه بالسجن.










ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق