8/17/2019

المرأة التي تعرّضت للمضايقة من الشبان: "السكوتر" مصدر رزق عائلتي الوحيد.. وبكيت من تعاطف الناس معي




أكدت المواطنة ضعيفة العمري التي ظهرت في مقطع فيديو فيه شبان تهجموا عليها وعبثوا بـ "السكوتر" الذي تؤجره للأطفال، أن توجيهات أمير جازان بالقبض على المعتدين أسعدها كثيراً، وأنها بكت من الفرحة بتعاطف الناس معها.

وأوضحت أن "السكوتر" الذي تؤجره للأطفال هو مصدر رزقها الوحيد مع زوجها وأبنائها، مضيفةً أنها تعمل اليوم بشكل طبيعي ولم يؤثر على عملها ما حدث أمس، فهي حـادثة عرضية من مجموعة من الشباب، وتدخل حراس الأمن في حينه.

وأضافت أن نشر المقطع هو ما أحدث الضجة، كما أن الشرطة حضرت وأخذت أقوالها، وهي تعمل في ذلك الموقع منذ 6 أشهر، ولم تتعرض لأي مضايقات من قبل.

وأشارت، وفقاً لـ "عكاظ"، إلى أنها بكت من الفرحة من تعاطف الناس معها، مشيرة إلى أن محافظ العيدابي وعدها بتشديد الحراسة على الموقع، وتهيئة مكان أفضل لعملها وكسب رزقها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق