9/26/2019

قريباً.. النطق بحكم ابتدائي على خلية إرهابية تورطت في اغتيال رجلي أمن واستهدفت ضابطاً كبيراً



يُنتظر أن تنطق المحكمة الجزائية المتخصصة قريباً بحكم ابتدائي على خلية إرهابية تضم 14 عنصرا "12 سعوديا، وسوري، وسوداني"، تورطوا في اغتيال اثنين من رجال الأمن عام 1436هـ، وشرعوا في استهداف ضابط كبير.

ووجّهت المحكمة لأعضاء الخلية عدداً من التهم المتفاوتة والمتنوعة، أهمها اعتناق الأفكار المتطرفة، وتشكيل خلية إرهابية تابعة لتنظيم سري مسلـح، والخروج المسلـح على ولي الأمر وقتـل رجال الأمن، والاعتداء على الممتلكات العامة وإتلافها، وإحداث التخريب والسعي لإحداث الفتنة والفوضى في البلاد.

فيما تضمنت التهم الموجهة للمتهم الأول اغتيال رجلي أمن بإطلاق النار عليهما، الشروع في استهداف ضابط برتبة عليا، حيازة وصناعة قنابل يدوية متفجرة بقصد استخدامها للإخلال بالأمن الداخل، التدريب بمزرعة والده على التشريك والتفخيخ وصناعة المتفجرات، ونزع البيعة لولي الأمر.

فيما يواجه المتهم الثاني تهما تتضمن المشاركة في عملية اغتيال رجلي أمن، واستهداف ضابط كبير، وتأييده ودعوته لاستهداف وقتـل رعايا أجانب، والانتماء لما يُسمى تنظيم داعـش الإرهابي والخروج على ولي الأمر، ونزع البيعة لولي الأمر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق