12/27/2019

مواطن يتهم فرقة إسعافية برفض مباشرة حالة والده والتسبب بوفاته.. والهلال الأحمر يحقق


تقدم مواطن بشكوى إلى هيئة الهلال الأحمر السعودي ضد إحدى الفرق الإسعافية بالمدينة المنورة؛ لرفضها نقل والده إلى المستشفى بعد تعرضه لحالة إغماء، بحجة أنه توفي.

وتشير التفاصيل وفقاً لـ"سبق"، إلى أن والد المُبلغ عن الواقعة تعرّض إلى حالة كتمة بالصدر، ليسارع نجله إلى إبلاغ عمليات الهلال الأحمر من أجل إرسال فرقة إسعافية، لكن قبل وصول الفرقة تعرض والده إلى حالة إغماء.

وقررت الفرقة الإسعافية العودة مجدداً قبل الوصول إلى المنزل بعد علمها من نجل المواطن بتعرضه للإغماء، بدعوى أنه توفي وطلبوا من أسرته التواصل مع سيارة نقل الموتى لنقله إلى المستشفى.

واضطر نجل المواطن إلى نقله بمساعدة جيرانه إلى المستشفى بسيارته الخاصة؛ حيث اتضح أنه ما زال على قيد الحياة لكن التأخر بنقله تسبب في وفاته دماغياً، ليفارق الحياة بعد ذلك بأربع ساعات.

بدورها فتحت هيئة الهلال الأحمر السعودي تحقيقاً في الواقعة، ومن ثم أحالتها للهيئة الصحية الشرعية كجهة اختصاص؛ لتقرير ما يستوجب بحق أفراد الفرقة الإسعافية جراء تقصيرهم في أداء واجبهم المهني.

ولفتت إلى أن ذلك نابع من حرصها الشديد على متابعة أي قصور في تقديم الخدمة، ومعاقبة كل مقصر ومتقاعس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق