1/02/2020

أسرة "قتيلة غرفة النوم بصبيا" تطالب بدفن جثمانها المُودع بثلاجة الموتى منذ أكثر من شهر




طالبت أسرة السيدة التي لقيت مصرعها بطلقة في الرأس داخل غرفة نومھا بقرية مشلحة في محافظة صبیا في نوفمبر الماضي، الجهات المختصة السماح لها بدفن جثمان المتوفاة الذي لا يزال بثلاجة الموتى منذ أكثر من شهر.

وعبرت الأسرة عن تقديرها للجهود التي تبذلها النيابة والأجهزة الأمنية لفك طلاسم الجريمة والتوصل لمرتكبها، مبينة وفقاً لصحيفة "سبق" أنها ترغب في دفن جثمان المتوفاة، إذ لم يكن لذلك تأثير على سير التحقيقات.

وكانت الأجهزة الأمنية بمنطقة جازان أوقفت المواطن زوج المرأة القتيلة وصديقه اللذين أظهرت كاميرات المراقبة وجودهما بالمنزل في يوم الحادثة.

يذكر أن شقيق المجني عليها كان قد عثر على شقيقته متوفاه داخل غرفة نومها وعليها أثر طلق ناري بالرأس، ويرقد بجوارها طفلها ذو الست سنوات وهو في حالة من الرعب والخوف ويعاني انهيارا نفسيا شديدا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق