3/08/2020

مصدر يكشف تحقيقات النيابة حول وسم "مديرة تتسبب بقـتل طالبة"


نفى مصدر مسؤول في النيابة العامة ما جرى تداوله من معلومات بوسم "مديرة تتسبب بقـتل طالبة"، مشيراً إلى أن التقرير الطبي الخاص بالطالبة أكد عدم وجود أي إصابات ظاهرية بها وحالتها مستقرة.

وأوضح المصدر وفقاً لـ"عكاظ"، أن النيابة العامة فتحت تحقيقاً بالواقعة ودوّنت أقوال الطالبة بحضور والدها واستجوبت قائدة المدرسة، كما أخذت أقوال شهود الواقعة.

ونوه إلى أنه بعد تقصّي الحقائق وفحص ملابسات الواقعة وتقييم تداعياتها والوقوف على الحالة الصحية للطالبة، اتضح عدم صحة ما تم تداوله في هذا الشأن.

ولفت إلى أن النيابة تعمل حالياً على إنهاء إجراءات القضية وحفظ جميع الحقوق النظامية المترتبة على ذلك.

وكان ناشطون على مواقع التواصل قالوا إن طالبة في الصف الثاني كانت "صابغة شعرها"، وعاقبتها مديرة المدرسة برش بخاخ كيميائي لإزالة الصبغة، ما تسبب في إغمائها ولم يتم إسعافها، حتى انتهى الدوام وأخذها والدها للمستشفى مباشرة، وتفاعلت حقوق الإنسان مع القضية وطالبت بالتحقيق فيها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق